Al fares magazine
 
 
 
 
 
  
  Untitled Document

أخبار

كاتي بيري تحارب " ترامب" بلغة الفن
حالة من الهجوم العنيف والانتقادات الحادة واجهت الرئيس الأمريكي المنتخب "دونالد ترامب" فور إعلانه رئيساً للولايات المتحدة، فقد قام عدد من مشاهير هوليوود الذين ابدوا استيائهم ورفضهم لشخصه، بالهجوم عليه عبر حساباتهم الرسمية على الشبكات الاجتماعية.
ويأتي على رأس القائمة الممثلة الأمريكية ميريل ستريب، وجورج كلوني اللذين وصفاه بأبشع الكلمات، لكن المغنية الأمريكية كاتي بيري قررت أن تحاربه بصفتها فنانة، حيثُ قامت بإنتاج فيلم أمريكي قصير بعنوان "لا لتطبيع الكراهية" تدعم فيه المسلمين، وتنتقد من خلاله

تصريحات "ترامب" التي تدعو إلى الكراهية والعنف، قامت بنشره عبر موقع يوتيوب.
ويسلط الفيلم الضوء على أوجه التشابه بين تصريحات "ترامب" المعادية للإسلام وحملة الاعتقال الضخمة التي طالت 120 ألف أميركي من أصل ياباني خلال الحرب العالمية الثانية، وابدت "بيري" خوفها على مصير أمريكا المستقبلي من خلال طرحها تساؤلا في الفليم يقول: هل يكرر التاريخ نفسه؟، وهنا تقصد هل ستعود أمريكا إلى نظام القمع والتعنت والاضطهاد التي انتهجته الولايات المتحدة في العقد القديم.